محافظ بني سويف ووزيرا التموين والزراعة يتفقدون صوامع القمح والشوون ومركز بحوث سدس

0
651

كتب / هيثم الشيخ

قام  المهندس شريف حبيب محافظ بني سويف ، و الدكتور عبدالمنعم البنا وزير الزراعة ، بزيارة مركز البحوث الزراعية بسدس مركز ببا حيث تفقدا احد الحقول المنزرعة  بالقمح  بالمحطة والتي يتم فيها زراعة مجموعة من السلالات التي تتميز بجودة الإنتاج ومقاومة أمراض الصدأ والعفن وقوة السيقان والتي ستؤدي إلى زيادة الإنتاجية من القمح المحلي

وكان ” حبيب ” ووزيرا الزراعة والتموين قد تفقدوا مطاحن بوهلر بمدينة بني سويف خلال زيارتهما اليوم لمحافظة بني سويف لافتتاح موسم حصاد القمح ، وذلك للإطمئنان على جاهزية الصوامع والمطاحن  لاستقبال توريدات محصول القمح لهذا العام، والانتهاء من اتخاذ كافة التدابير اللازمة ومراجعة تجهيزات كافة الصوامع وشون التخزين ، حيث بلغ  إجمالي المساحة المنزرعة من القمح لهذا الموسم بالمحافظة  121 ألفا و664 فدان بإنتاجية متوقعة لهذه المساحة تزيد عن 328 ألف طناً  فيما يوجد فائض في الطاقة التخزينية المتاحة بالصوامع والشون بدائرة المحافظة حوالي 8 آلاف طن.

محافظ بني سويف ووزيرا التموين والزراعة

هذا ويزور المحافظ ووزير الزراعة صوامع سدس  للاطمئنان على جاهزيتها لاستلام محصول القمح والتأكد من  توافر  كافة وسائل الأمن والسلامة والمتطلبات الأساسية بأماكن التخزين، مثل بيان بعدد الطفايات، ووسائل الأمان الأخرى

تجدر الإشارة إلى أن  المحافظة قد أعدت خطة  تم مراعاة عدد من المعايير والضوابط  فيها التي تسهم في تحسين منظومة التوريد من أهمها البعد المكاني بين المزارع ومناطق التخزين، وإعداد خريطة سيتم توزيعها موضح بها أماكن التخزين المتاحة من صوامع وهناجر وشون عامة وخاصة وشون ترابية والسعات التخزينية لكل منها بحيث يتم توزيع هذه الخرائط على مستوى الوحدات المحلية والجمعيات الزراعية بها لإطلاع المزارعين وتعريفهم بهذه الأماكن، بالإضافة إلى إصدار وتوزيع كارت لكل مزارع يوضح أقرب مكان أو موقع للتوريد و أنسب توقيت لتوريد محصوله.

كما تضمنت الخطة وضع ضوابط لعملية توريد واستلام محصول القمح بحيث يتم مراعاتها عند قيام وزارتي الزراعة والتموين بوضع الضوابط العامة في هذا الشأن لتكون جميعها متسقة ومتكاملة وتصب في مصلحة تحسين منظومة التوريد بالمحافظة حيث يجري التكامل والتعاون مع الوزارتين المعنيتين بالمنظومة والمحافظة لهذا الغرض.

لا يوجد تعليقات

اترك تعليقا